العلوم فى عصر الإمام الغزالي

Posted on

وفى آخر حياته أقبل على دراسة الحديث وخاصة في البخاري بالسماع عند شيوخ الحديث في عصره بجانب تدريسه طلاب العلم في منزله وختم حياته بقراءة الحديث النبوي الشريف، وهو حجة الإسلام في العلوم الإسلامية من الفقه وأصول والكلام والجدل والتصوف والأخلاق والفلسفة والمنطق وغيرها. وهذه علوم عصر الغزالي التى اهتم بها بالدراسة والبحث والكتابة.

وأما العلوم التى أشار إليها ولم يهتم بها بالدراسة منها: علم الطب والهندسة والحساب والطبيعيات وغيرها العلوم التى تخالف تعاليم الإسلام الخالدة.

هذا بالاختصار حديثنا عن عصر الغزالي وتطور الدراسات والبحوث في المجلات العلمية بصفة خاصة أو يبدو له واضحا اهتمام الغزالي بعلوم عصره منها:

التفسير وعلوم القرآن.

الحديث وعلوم الحديث.

الفقه وأصوله.

التصوف وأصوله.

التصوف والأخلاق.

الكلام والجدل.

الفلسفة والمنطق.

وكتب في هذه العلوم مؤلفات كثير تحدث عنها العلماء والباحثون في مؤلفاتهم وشاركنا في دراسة هذه المؤلفات في كتابنا ” مدخل إلى دراسة مؤلفات الغزالي”.

وخير المصادر والمراجع الحديثة كتاب الدكتور عبد الرحمن بدون يجب الاهتمام به لمن أراد أن يخصص الدراسات والبحوث في الغزالي وأفكاره في العلوم المذكورة وغيرها.

بعد عرض العلوم التي اهتم الغزالي في عصره نقدم تقسيم العلوم كا الآتي.

د. المهدلي.

 

Iklan

Tinggalkan Balasan

Isikan data di bawah atau klik salah satu ikon untuk log in:

Logo WordPress.com

You are commenting using your WordPress.com account. Logout / Ubah )

Gambar Twitter

You are commenting using your Twitter account. Logout / Ubah )

Foto Facebook

You are commenting using your Facebook account. Logout / Ubah )

Foto Google+

You are commenting using your Google+ account. Logout / Ubah )

Connecting to %s